الهيموباثي أو العلاج التجانسي هو أحد فروع الطب البديل الذي يعتمد على استخدام كميات مخففة من بعض المواد الطبيعية لعلاج الأمراض المختلفة. ويمكن الاستعانة به في علاج الحالات المرضية الحادة والمزمنة. ويعتمد هذا العلاج على مبدأ المتشابهات أي أنه يمكن التداوي بكمية صغيرة من المواد المُسببة للداء عند تناولها بكميات كبيرة.

لماذا الهيموباثي؟

  • تعمل المواد المستخدمة في علاج الهيموباثي على تنشيط قدرة الجسم على علاج نفسه.
  • تكون المواد المستخدمة في علاج الهيموباثي آمنة ونادراً ما تحدث أعراض جانبية.
  • علاجات طبيعية خالية من السموم
  • علاج الأمراض المتعددة

آلية التطبيق

خلال الاستشارة مع الدكتورة صوفي، ستحاول الإلمام بتاريخك المرضي وستطرح عليك العديد من الأسئلة عن نفسك وأسلوب حياتك وتاريخك المرضي وتاريخ عائلتك. وبعد فحص حالتك بدقة، ستصف لك علاجاً عادة ما يكون في صورة حبوب سهلة التناول ولها مذاق طيب. وهي أدوية غير سامة ولا تُسبب الإدمان.

وتتمتع دكتورة صوفي بخبرة كبيرة من خلال عملها استشارياً للأطفال والبالغين. ويمكنها موافاتك بالإرشادات بصرف النظر عن معتقداتك وتوجهاتك الروحية.

التقنيات التي تتبعها دكتورة صوفي سكوجين

تُمثل الطرق المتبعة في علاج الهيموباثي المفتاح إلى طريق الشفاء.

وقد تتبع الدكتورة صوفي طريقة أو أكثر عند علاج أحد المرضى. وإذا ما كنت تميل إلى الجانب الروحي، سترشدك الدكتورة صوفي إلى طرق أخرى قائمة على استخدام العقل والجانب الروحي بشكل أكبر في سبيل الشفاء أو توجيهك لتلك الطرق دون وصف أي علاج.

من المستفيد من هذا العلاج؟

يستفيد من هذا العلاج الأطفال والكبار من جميع الأعمار الراغبين في الشفاء من الأمراض التالية: الحساسية، الربو، مشكلات البشرة، اضطراب القلق، الاضطراب ثنائي القطب، الوسواس القهري، اضطراب نقص الانتباه، المتلازمة السابقة للحيض، انقطاع الطمث، الصداع النصفي، متلازمة التعب المزمن، ارتفاع ضغط الدم، متلازمة الأمعاء المتهيجة، مشكلات السمنة وزيادة الوزن، وتوازن النظام الهرموني، الأنفلونزا، نزلات البرد، منع آثار الكدمات والندبات بعد الجراحة.

الأسئلة الشائعة

ما الذي أتوقعه بعد العلاج؟

عادة ما يشعر المرضى بالتحسن والتفاؤل بعد العلاج. وأحياناً ما يشعر المرضى بأن الأعراض تسوء لفترة وجيزة ولكنها دلالة على إتيان العلاج بآثاره وسرعان ما ستبدأ في الشعور بالتحسن.

من المستفيد من الهيموباثي؟

يمكن لأي شخص الاستفادة من الهيموباثي ويفضل الجميع اللجوء لهذا العلاج للطفه وقوته وقدرته على الشفاء.

هل هناك آثار جانبية؟

لا تُسبب علاجات الهيموباثي أي آثار جانبية فهي مواد طبيعية آمنة لها القدرة على الشفاء.

كم عدد الجلسات التي أحتاجها؟

يختلف الأمر من شخص لآخر ولكن في أكثر الحالات حدة لا تحتاج سوى لجلسة واحدة. أما بالنسبة للأمراض المزمنة فقد يزداد عدد الجلسات.

يختلف الأمر من مريض لآخر ومن ثم لا تأتي نتائج العلاجات بنتائج متماثلة حيث تتباين النتائج من مريض لآخر.